إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من روائع ليلى عبدالعزيز

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من روائع ليلى عبدالعزيز

    الأخوة والأخوات الكرام

    على الرغم من أن الكثيرون لا يستسيغون
    الأستاذه ليلى عبدالعزيز الا أنها
    ملحنه رائعه فلا غرو فهي ملحنة أغنية
    دنيا الهوى والتي أدتها مع الفنان الكبير حسين جاسم
    ومؤديه فرديه لا بأس فيها
    وأن لديها روائع
    لا بد من تذكرها وخصوصا في فن السامري
    علما أنها قد قدمت حفله بأسم الكويت
    في طرابلس - ليبيا بتاريخ 3 - 9 - 1980

    ولنسترجع بعض هذه الروائع
    الملفات المرفقة
    التعديل الأخير تم بواسطة azizan; الساعة 21-02-2011, 10:41 PM.
    ignorance is sometimes blise
    Before you start pointing fingers
    make sure you hands are clean

    تهدأ الأمور بأهل الرأي ما صلحت وان تولت فبالأشرار تنقاد


  • #2
    لقيت لكم هالمقاله عن الأستاذه ليلى عبدالعزيز وأرتأيت أن أدراجها

    لزيادة الفائده

    والله الموفق
    [frame="5 98"]


    شهدت فترة الستينات من القرن الماضي بزوغ العديد من الاصوات الغنائية الخليجية التي شكلت منعطفا مهما في تاريخ الاغنية الخليجية.

    وشكلت تيارا فنيا رائدا كان احد اسباب تخطي الاغنية حدودها الجغرافية ووصولها الى الجمهور العربي في كل مكان.

    واذا كان المستمع ما زال يعشق الحان واغاني عوض دوخي وسعود الراشد وعبدالله فضالة ومحمود الكويتي وعبداللطيف الكويتي وضاحي بن وليد وغيرهم، فإن هناك اسماء اخرى لعبت دورا مهما في التأسيس لمرحلة جديدة من الغناء محليا وخليجيا، واستطاعت ان تحقق العديد من المكاسب، انها اصوات من ذهب كان لها الريادة والتفوق ونقل الاغنية الخليجية الى عصر جديد بوعيها وموهبتها وكفاحها الطويل.




    'اصوات من ذهب' تسلط الضوء على ابرز تلك الاسماء محليا وخليجيا التي كان لها دورها الايجابي في تطوير الأغنية الخليجية والنهوض بها، وهو دور لا يمكن بأي حال تجاهله. بعض هذه الاصوات رحل الى الرفيق الاعلى، وبعضها الآخر لا يزال متواصلا في عطائه وفنه. حقا انها اصوات ذهبية.

    تخطت الحواجز، وكسرت المألوف، وقدمت نفسها مطربة في وقت لم يكن من السهل ان تتخذ فتاة مثل هذه الخطوة، لكنها كتبت اسمها في سجل الابداع والمبدعين، وقاومت الظروف، هي الفنانة والملحنة ليلى عبدالعزيز أول صوت نسائي كويتي يقدم نفسه بعيدا عن الغناء الشعبي الذي كان هو السائد.



    عرفت الكويت الأصوات النسائية الشعبية عبر الفرق الشعبية مثل أم زايد وعودة المهنا. وظهرت من خلال هذه الفرق بعض الأصوات النسائية التي تردد الأغاني الفولكلورية والشعبية، لكن اصرار ليلى عبدالعزيز وثقافتها الواسعة، واتجاهها الى الموسيقى ساهم في تقديمها الى عالم الأغنية لتنطلق شهرتها، وتحقق نجوميتها ويكون لها السبق في ارتياد هذا الطريق الشائك.


    موهبة
    على مقاعد الدراسة في المرحلة الابتدائية نبغت الطفلة ليلى وعشقت الموسيقى والغناء، ساعدتها أجواء الدراسة وتشجيع المدرسات على تعلم الموسيقى والعزف، واهتمت بها مدرسة الموسيقى في مدرسة خديجة بنت خويلد الابتدائية، وخلال فترة وجيزة اجادت العزف على عدة آلات موسيقية مثل الأكورديون والبيانو وسواهما، وتحققت لها الفرصة عندما ابتعثتها وزارة التربية عام 1970 الى القاهرة لمواصلة دراسة الموسيقى هناك، وقبل ذلك كانت ليلى عبدالعزيز ضمن فريق الموسيقى الذي عزف في الحفل الكبيرالذي أحيته المطربة الكبيرة نجاة الصغيرة على مسرح سينما الأندلس، وخلال تلك الفترة عملت في قسم الموسيقى في الإذاعة الكويتية وكانت وراء نجاح أكثر من عمل قدمت لها الموسيقى التسجيلية.


    وخلال تلك المرحلة المبكرة من حياتها الفنية قدمت أول لحن لمطرب كويتي هو خليفة بدر، الذي غنى من ألحانها أغنية وطنية بعنوان 'يا وطني أنا حبيت اسمك'، وخلال مسيرتها الفنية لحنت عشرات الأغاني لمطربين من داخل الكويت وخارجه ابرزهم شادية 'آه منك يا طيري'، هاني شاكر 'غصين الحنة'، عايدة الشاعر 'لابسة الفستان الأبيض'، محرم فؤاد 'أشغلينا'، نجاح سلام 'دنيا الهوى أو المعروفه أحيانا بإسم دواي حبيبي'، و العديد من الألحان الناجحة لمطربين كويتيين.

    غناء
    تعد أغنية 'الأسمرانية' احدى أهم ما قدمته ليلى عبدالعزيز كمطربة، وإذ حققت هذه الأغنية نجاحا منقطع النظير عندما قدمتها، وصورت أكثر من مرة وقدمت في أكثر من سهرة فنية، وما زالت الأغنية هي الأشهر في مسيرتها الغنائية.

    ومن أعمالها الأخرى مثل 'يا خط يا مشغول' و'يا مسافر سلم لي على الكويت'.
    وبعد عودتها من الدراسة في القاهرة كونت فرقة استعراضية تقدم الأغاني في الحفلات والمناسبات داخل الكويت وخارجها، وتعرضت لهجوم كاسح داخل الكويت، لكنها واصلت المسيرة وقدمت العديد من الالحان الجميلة ومن ابرز ما قدمته 'احطك في قلبي'، 'شللي اقولك'، 'ما خاف من الله'، 'يا حارس فؤادي'، 'منية القلب'، و'يا نجمة بعيدة' الى جانب اغانيها الشهيرة الاخرى الأسمرانية وألو ألو وقد طرحت هذه الأغاني في شريط كاسيت.

    معوقات
    بعد النجاح الكبير الذي حققته والشهرة الواسعة التي نالتها سواء من خلال التلحين لعدد من المطربين او من خلال الغناء، حاصرت المشاكل ليلى عبدالعزيز ولم نستطع الوقوف ضدها فكان ان غادرت الكويت الى مصر وهناك مارست نشاطها الغنائي لسنوات عدة واحيت العديد من الحفلات وغنت مع اسماء بارزة مثل عبادي الجوهر. وفي وقت لاحق أسست شركة انتاج فني، وبعد ذلك سافرت الى السعودية ثم عادت الى الكويت قبل سنوات عدة، لكنها لم تمارس نشاطها الفني من جديد. وعانت الامرين، مما اضطرها الى الابتعاد عن الساحة الغنائية. ...
    الى الابتعاد عن الساحة الغنائية.

    جدير بالذكر، ان ليلى عبدالعزيز ارتبطت بعقود عمل وقدمت العديد من الاعمال الفنية في باريس.

    تعتيم
    مشكلة ليلى عبدالعزيز ان هناك حملة تعتيم من الجهات
    الاعلامية، خاصة التلفزيون والاذاعة على اعمالها، فنادرا ما تذاع لها اغنية باستثناء 'الاسمرانية' التي قدمت ايضا بصوت اكثر من فنانة.


    ليلى عبدالعزيز فنانة كويتية رائدة تعرضت لظلم كبير، وتجاهل اعلامي
    وحالت الظروف دون استمرارها، وقد التقتت قبل قرابة اربع سنوات عندما جاءت الى الكويت وكان لديها طموح بمواصلة الطريق من جديد، وتقديم اعمال فنية ووطنية، لكنها على ما يبدو شعرت بالاحباط، ولم تقو على مواجهة الصعاب، فقررت الابتعاد نهائيا عن الساحة.

    تبقى الاشارة الى ان ليلى عبدالعزيز كانت عضوة في فرقة مسرح الخليج العربي وقدمت معه بعض الاعمال الفنية منذ منتصف الستينات وحتى أوائل السبعينات قبل ان تتجه الى الغناء والتلحين.

    [/frame]

    وأرفق لكم أغنيه معذور - وهي سامريه جميله
    الملفات المرفقة
    التعديل الأخير تم بواسطة azizan; الساعة 03-03-2011, 03:22 PM.
    ignorance is sometimes blise
    Before you start pointing fingers
    make sure you hands are clean

    تهدأ الأمور بأهل الرأي ما صلحت وان تولت فبالأشرار تنقاد

    تعليق


    • #3
      شكراً لك أخي الفاضل على هذا المجهود
      وما كتبته عن الفنانه القديرة ليلى عبدالعزيز
      ..
      تحيّاتي واحترامي لك..

      تعليق


      • #4
        روعة يا عزيزان

        مجهود اكثر من رائع

        حبيب الالب ننتظر المزيد
        [motr1]
        [mark=#FFFF66]ويل لأمة تكثر فيها المذاهب والطوائف وتخلو من الدين
        [/mark]

        [/motr1]

        تعليق


        • #5
          سلمت من كل شر اخوى عزيزان على هالمجهود الرائع اللى كتبته بحق فنانتنا الحلوة
          وخفيفة الدم ليلى عبدالعزيز ,, بالعكس لها اغانى مازالنا نسمعها بين الحين والاخر ونحن لسماعها مثل الاسمرانيه .
          ومشاركتها الحلوة مع الفنان يحيي احمد فى اغنية كل يوم نحط لبنه
          على لبنه ويعلا المبنى ..
          صحيح ان صوتها ليس بالقوة كما عهدناه بالنسبه لمطربى الزمن الجميل الذى ظهرت به
          معهم ولكنها شقت طريقها بكل جهد وثبات وتمكنت وهى البنت الكويتيه وتعتبر صغيرة
          بالعمر فى ذاك الوقت وتمكنت من اختراق مجال الطرب مع الفنانيين الكبار !!
          ومع ان النساء فى ذاك الوقت ليس لهم صوت ومشاركات الا من خلال الفرق النسائيه
          الجماعية وايضا كان معها الفنانه الكبيرة والمرحومه بإذن الله عائشة المرطه ,,
          وكما ذكرت اخى عزيزان ان الفنانه ليلى عبدالعزيز اثبتت نفسها فى مجال التلحين ولحنت
          للكثيرين من المطربين سواء من الكويت او الخليجين او حتى العرب منهم ومنهم من
          نجحت اغنيته لجمال لحنها ,,
          المطرب معتزله الان ونتمنى لها كل التوفيق فى حياتها وبجميع امورهاا .
          مجهود طيب منك اخوى عزيزان وكما تعودناه منك الاخلاص والاجتهاد فى المشاركات
          بارك الله فيك وعساك دوم ع القوة ,, دمت بكل الود والتقدير ,

          تعليق


          • #6
            أختي الغاليه شفافيه
            أخي العزيز مووت
            أختي الغاليه لحظة سكون

            شكرا جزيلا على المرور والأشاده

            وأكرر ما قلته بأنه مهما قلنا عن الأستاذه ليلى عبدالعزيز الا أنها وبلا شك تركت بصمة لا يمكن محوها على طريق الفن الكويتي الحديث

            وفقكم الله وسدد خطاكم
            التعديل الأخير تم بواسطة azizan; الساعة 02-03-2011, 02:02 AM.
            ignorance is sometimes blise
            Before you start pointing fingers
            make sure you hands are clean

            تهدأ الأمور بأهل الرأي ما صلحت وان تولت فبالأشرار تنقاد

            تعليق


            • #7
              بلاشك فنانة ناجحة وملحنة متميزة
              وتعقيباً على ما سبق لدي استفساران :

              1 - لحنت بمنتصف السبعينات عدة أغانٍ للمطرب الإماراتي المرحوم جابر جاسم .. فأين هي تلك الأغاني ؟؟ لا نكاد نسمع شيئاً منها !!
              2 - لها أغنية جميلة بعنوان ( شنهو السبب ) .. فأين هي ؟ ولماذا لم يتم إدراجها هنا ؟

              تعليق


              • #8
                أخي Kmalamir




                الجواب على الإستفسار الأول لدى الأستاذ جابر جاسم ولدى الجهات الأعلاميه
                ويمكن توجيه سؤالك الى وزارة الإعلام في دولة الإمارات العربيه المتحده !




                الجواب على الأستفسار الثاني
                الأغنيه ليست موجوده ونرى أن تتكرم وتضعها لنا
                التعديل الأخير تم بواسطة azizan; الساعة 11-09-2011, 05:16 PM.
                ignorance is sometimes blise
                Before you start pointing fingers
                make sure you hands are clean

                تهدأ الأمور بأهل الرأي ما صلحت وان تولت فبالأشرار تنقاد

                تعليق


                • #9
                  يعطيك العافيه عزيزان
                  هالفنانه مميزه وخفيفة ظل
                  والعديد من المطربين قاموا بتجديد بعض اغانيها



                  [align=center][/align]

                  تعليق


                  • #10


                    يعافيج أختي الغاليه دروازه


                    صحيح الأستاذه ليلى كانت ولا تزال متميزه وخفيفه الظل وطيبة المعشر


                    حسب ما رأيته في مقابلتها مع الفنان داوود حسين التي رفعتها سابقا



                    شكرا على المرور والتعليق يا الغاليه
                    ignorance is sometimes blise
                    Before you start pointing fingers
                    make sure you hands are clean

                    تهدأ الأمور بأهل الرأي ما صلحت وان تولت فبالأشرار تنقاد

                    تعليق

                    يعمل...
                    X